اخبار الكيبوب

مستخدمو الإنترنت ينعون أحد معجبي روزي من بلاكبينك والذي قُتل في احتجاجات ميانمار قبل ساعات فقط من انطلاقتها المنفردة

كشفت التقارير بالأمس أن 12 مواطن على الأقل قُتل في وسط تصاعد الاحتجاجات في ميانمار من قِبل أولئك الذين يعارضون الإنقلاب العسكري في البلاد.

ولقد اجتمع المعجبين على تويتر بعد ذلك ليشاركون بخبر محزن عن إحدى أولئك الضحايا والذي كان معجبا بالكيبوب. هذا الفتى كان طالب جامعي في الـ 19 من عمره ويدعى Lin Htet ولقد كان معجب كبير بـ روزي (Rosé) عضوة فرقة بلاكبينك (BLACKPINK) وفقا للمعجبين.

هذا المعجب كان متحمس جدا لانطلاقة روزي المنفردة وحتى أنه كان يدخر المال ليطلب أول سينقل ألبوم لها.

تأثر العديد من المعجبين حين اكتشفوا أن Lin Htet قُتل قبل ساعات فقط من إصدار أول سينقل ألبوم لها -R- بالإضافة إلى فيديو كليب أغنيتها الرئيسية On The Ground.

تفقدوا صور من جنازته أدناه:

حتى أن شخص ما قام بتشغيل أغنية روزي الجديدة في جنازته من أجله:

وهذ كانت ردود مستخدمي الإنترنت على الموضوع:

  1. لا بد وأنه كان يترقب بشدة انطلاقتها المنفردة….
  2. أنا أدعو أن يكون في مكان أفضل الآن وأن يكون سعيدا
  3. هول، قلبي تألم بشدة من هذا الخبر… قُتل في اليوم الذي يسبق انطلاقتها المنفردة
  4. هذا الخبر محزن جدا جدا جدا ومحطم للقلب
  5. من المحزن جدا أن نسمع ذلك. ارقد بسلام
  6. أوه لا… لا يمكنني التعبير بالكلمات عن مدى فظاعة الأمر
  7. آخر صورة… شخص ما قام بتشغيل أغنيتها في جنازته
  8. كوريا الجنوبية تدعم احتجاجات ميانمار TT

المصدر: allkpop

زر الذهاب إلى الأعلى