اخبار الكيبوب

شخص يزعم أنه موظف سابق في وكالة DSP Media دافع عن فرقة آبريل من اتهامات التنمر بمنشور وضح فيه ما حدث

بعد أن اتهم الشقيق الأصغر لـ هيونجو (Hyunjoo) عضوات فرقة آبريل (April) بالتنمر على أخته لدرجة أنها حاولت الانتحار، ظهر شخص يزعم أنه موظف سابق في وكالة DSP Media والذي تحدث بالتفصيل عما حدث.

أضاف الموظف السابق المزعوم صورة لبطاقة عمله كدليل على أنه كان يعمل فعلا في الوكالة وكتب في منشوره:

“أنا أكتب لكم هذا المنشور لأن هناك العديد من المزاعم البعيدة تماما عن الحقيقة. لذلك استجمعت شجاعتي لأكتب هذا.

لألخص لكم الحقيقة فقط، لم يكن هناك أي تنمر جسدي.كل ما في الأمر هو أن هيونجو والعضوات الأخريات لم يكن متوافقات، لكن لم تقم أي عضوة منهن بالتنمر على هيونجو أو نبذها.

أما بخصوص محاولة الانتحار التي ذكرها شقيقها فهي على الأرجح تلك المرة التي هربت فيها هيونجو من المسكن وأرسلت رسالة إلى والديها. على حسب ما أذكر، هيونجو كانت عند حديقة نهر الهان، وحين عثرنا عليها، لم يكن هناك أي علامات أذى نفسي أو محاولة انتحار.”

وضح الموظف بعد ذلك الوضع مع تغيير تشكيلة العضوات قبل انطلاقة فرقة آبريل وأكد أنه لم يكن هناك أي ضحية تنمر أو معتدين خلال ذلك الوقت. وضح الموظف السابق المزعوم أن العضوات كن صغيرات جدا وأجبرن على أن يكن مع أشخاص لا يتوافقن معهم. وختم الموظف السابق منشوره بقوله:

“آمل أن يتمكن منشوري هذا من وضع حد للهجوم الظالم الذي يحدث للفرقة الآن.”

صورة بطاقته التي أرفقها مع منشوره:

المصدر: allkpop

زر الذهاب إلى الأعلى