اخبار الكيبوباراء مستخدمي النت

بلقيس ردت ردا قويا على من اتهمها بالسرقة من فرق الكيبوب

شنّ بعض محبي الكيبوب هجوما غير مبررا على النجمة العربية بلقيس بعد أن أصدرت أغنيتها الجديدة “حالة جديدة” يوم 2 فبراير.

في ذلك الوقت أجرى برنامج Trending على قناة MBC4 لقاء معها تحدثوا فيه بشكل عام عن اتهامات التقليد لكن المغنية نفسها لم تكن قد رأت المقارنات فتحدثت وقتها بشكل عام وأنه من الممكن أن يتأثر الفنانون ببعضهم البعض.

لكن في أحدث حلقة من برنامج ET بالعربي تحدثت المغنية بالتفصيل عن تلك المقارنات بعد رأتها فردت قائلة:

“نحن فتحنا كليب أغنية توايس Fancy بعد أن رأينا التعليقات وكان معي فريق عمل كامل عبر الإنستقرام وأرسلت لهم العمل وقلت لهم أخرجوا لي أوجه الشبه بين الأغنيتين وبدأوا يقولون ربما الألوان؟”

أما بخصوص المقارنات التي اتهموها وهي كالتالي:

فقالت بلقيس:

“هل كانت تجلس تلك الفتاة على جهاز تسجيل فينيل في الكليب؟ كلا. أما بخصوص مقطع الأرجوحة فهو مفهوم قد تبناه العديد من الفنانين. أما الوقوف أمام منظر مدينة فقد ظهر في أكثر من 600 ألف كليب آخر وجو الألوان الوردي والنيون والبنفسجي وما إلى ذلك فهو لا يقتصر على تلك الفرقة فقط.”

وحين سألها المذيع، “إذا لماذا تتوقعين سبب كل ذلك الهجوم الغير مبرر؟” فقالت بلقيس:

“لأن أولئك الناس يريدون فقط أي عذر لتفريغ كل سلبياتهم وأمراضهم النفسية فيني، هدفهم فقط إسقاطي ومحاربتي كي لا أصبح ناجحة.”

وحين سألها المذيع، هل كانت ستتبنى نفس تلك الأفكار إن رأت تلك الكليبات قبل أن تصور فيديو كليب أغنيتها، فقالت بلقيس:

“نعم، لكنت أصمم على نفس الفكرة. أنا مقتنعة بها. أنا شرسة وعنيدة ومقتنعة ومن لديه مشكلة معي فليرفع قضية علي. أي شخص لا يحبني لينظر كم حائط حوله ويضرب رأسه فيها.”

وحين قال لها المذيع الأمور لا تقاس بهذه الطريقة، فردت بلقيس:

“بل تقاس بقسوة جهلاء العقول الذين لا يملكون القدرة على المقارنة. أن يرفع الشخص عشرين ألف هاشتاق في تويتر بسبب عمل واحد ضايقهم ويبدأ بالهجوم وشخصنة الموضوع ومهاجمة أهلي وعرضي بسبب ماذا؟ بسبب فيديو كليب؟ بسبب نقطة تشابه بسيطة وجدتموها. هنا أنا أقول لهم ‘من لا يحبني فالجدران عديدة’.”

وحين سألها المذيع ما إذا كانت تتوقع أن الحملة منظمة، فردت بلقيس:

“لا أعرف، لكن ما أثار استغرابي هو رفعهم لثلاث هاشتاقات في يوم أو يومين.”

تفقدوا مقابلتها وردها القوي في المقطع أدناه:

زر الذهاب إلى الأعلى